حكاية الكلب والحمامة

  افضل مساهمة1
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


(الوفاء)

حِكاية الكلبِ معَ الحمامَه
تشهدُ للجِنسَيْنِ بالكرامَهْ
يقالُ: كان الكلبُ ذاتَ يومِ
بينَ الرياضِ غارقاً في النَّوم
فجاءَ من ورائه الثعبانُ
مُنتفِخاً كأَنه الشيطانُ
وهمَّ أن يغدرَ بالأمينِ
فرقَّتِ الورْقاءُ لِلمِسكينِ
ونزلتْ توَّا تغيثُ الكلبا
ونقرتهُ نقرة ً، فهبَّا
فحمدَ اللهَ على السلامهْ
وحَفِظ الجميلَ للحمامَهْ
إذ مَرَّ ما مرّ من الزمانِ
ثم أتى المالكُ للبستانِ
فسَبَقَ الكلب لتلك الشجرَهْ
ليُنْذر الطيرَ كما قد أَنذرَهْ
واتخذ النبحَ له علامهْ
ففهمتْ حديثهُ الحمامهْ
وأَقلعتْ في الحالِ للخلاصِ
فسَلِمتْ من طائِرِ الرَّصاصِ
هذا هو المعروفُ بأهل الفطنْ
الناسُ بالناسِ، ومَن يُعِن يُعَنْ!

أتمنى لكم منها الإستفادة
  افضل مساهمة2
طرحت فأبدعت يعطيك الف عافية
جهود مبارك جزاك الله خير
دمت ودام عطائك
ودائما بأنتظار جديدك الشيق
لك خالص تقديري واحترامي
دمت بخير


m13
  افضل مساهمة3
شكرا لك على الموضوع الجميل و المفيذ ♥

جزاك الله الف خير على كل ما تقدمه لهذا المنتدى ♥ 

ننتظر ابداعاتك الجميلة بفارغ الصبر
  افضل مساهمة4
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ألف شكر لكَ على هذا الموضوع المميز و المعلومات القيمة
إنـجاز أكثر رائــــــع
لكن أرجو منكَ عدم التوقف عند هذا الحد
مـنتظرين ابداعتــــــك
دمتـ ودام تألقـك

تحياتــي
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى