ان كنت استفدت من محتوى المنتدى فاضغط على الاعلانات..

صيانة الله تعالى له صلى الله عليه وسلم من دنس الجاهلية

  افضل مساهمة1
صيانة الله تعالى له صلى الله عليه وسلم من دنس الجاهلية:

وكان الله سبحانه وتعالى قد صانه وحماه من صغره، وطهره من دنس الجاهلية
ومن كل عيب، ومنحه كل خُلقٍ جميل، حتى لم يكن يعرف بين قومه إلا بالأمين،
لما شاهدوه من طهارته وصدق حديثه وأمانته، حتى أنه لما أرادت قريش تجديد
بناء الكعبة في سنة خمس وثلاثين من عمره، فوصلوا إلى موضع الحجر الأسود
اختلفوا فيمن يضعه أول داخل عليهم، فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم
فقالوا: جاء الأمين، فرضوا به، فأمر بثوبٍ، فوضع الحجر في وسطه، وأمر كل
قبيلة أن ترفع بجانب من جوانب الثوب، ثم أخذ الحجر فوضعه موضعه صلى الله
عليه وسلم . [أحمد والحاكم وصححه].
  افضل مساهمة2
طرحت فأبدعت يعطيك الف عافية
جهود مبارك جزاك الله خير
دمت ودام عطائك
ودائما بأنتظار جديدك الشيق
لك خالص تقديري واحترامي
دمت بخير


m13
  افضل مساهمة3
بورك في شخصك الكريم
على روعة وجمال الطرح
اعطر وارق الامنيات
  افضل مساهمة4
بارك الله فيك على الموضوع القيم والمميز

وفي انتظار جديدك الأروع والمميز

لك مني أجمل التحيات

وكل التوفيق لك يا رب
  افضل مساهمة5
عليه الصلاة والسلام
نسال الله العفو والعافية
وان نكون من عباده الصالحين
وان يتقبل منا الصالح الاعمال
بمزيد من الاجر والثواب
جزاك الله خيرا اخي الكريم
على هذا الطرح المفيد
  افضل مساهمة6
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ألف شكر لكَ على هذا الموضوع المميز و المعلومات القيمة
إنـجاز أكثر رائــــــع
لكن أرجو منكَ عدم التوقف عند هذا الحد
مـنتظرين ابداعتــــــك
دمتـ ودام تألقـك
تحياتــي
  افضل مساهمة7
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكرا على هذا الموضوع و جعله الله في موازين حسناتك

أرجو من الله تعالى أن يرفع درجاتك بكل حرف كتبته فى هذا المنتدى

جزاك الله كل خير ووفقك في أمور دينك ودنياك
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى